2018. يعاود فيروس الطاعون البقري الظهور مجدّدًا من الماضي…

لا أحد يعلم من يقف وراء ذلك، لكن يجب أن نعمل الآن لأن المرض ينتشر بسرعة. ولهذا السبب قد انضممت للتو إلى فريق دولي من الخبراء. تبدأ رحلتك بتقصي الحيوانات المصابة حول العالم من أجل إنقاذ كوكب الأرض من الطاعون البقري. ستأخذك مهمتك حول العالم للعثور على الحيوانات المصابة بفيروس الطاعون البقري، بالإضافة إلى مساعدة فنيين المختبرات في التخلص من المادة المحتوية على فيروس الطاعون البقري (RVCM) وإدارتها بشكل آمن، مع وضع هدف واحد فقط في الحسبان وهو: العثور على أصل تفشي الطاعون البقري ومنعه من الانتشار.

 

 

 

أنت لست وحيدًا في هذه المهمة – بدءًا من 4 أكتوبر 2018 إلى 1 نوفمبر 2018، أنت مدعو للعب تحدي الطاعون البقري الخاص بالمنظمة العالمية لصحة الحيوان. تعاون مع المتسابقين الآخرين من بلدك لإنقاذ العالم وقد تفوز برحلة إلى باريس.

 

اضغط هنا لمراجعة قواعد تحدي الطاعون البقري الخاص بالمنظمة العالمية لصحة الحيوان

اضغط هنا لمعرفة المزيد حول استخدام البيانات الشخصية.

ستفوز الدولة التي جمعت أكبر عدد من النقاط بتحدي الطاعون البقري الخاص بالمنظمة العالمية لصحة الحيوان، وسيفوز لاعبها الحائز على أعلى عدد من النقاط برحلة إلى باريس خلال الدورة العامة للمنظمة العالمية لصحة الحيوان في مايو 2019!

سيحصل كل لاعب على شهادة موقعة من المدير العام للمنظمة العالمية لصحة الحيوان وسيتم تكريم الدولة أثناء الدورة العامة للمنظمة العالمية لصحة الحيوان في مايو 2019.

سيتم الإعلان عن الفائز بتحدي الطاعون البقري في 6 نوفمبر 2018 على هذا الموقع الإلكتروني: لا تنس الرجوع مرة أخرى كلما دعت الحاجة لزيادة معرفتك والتحقق من نقاط دولتك!

 

ساعد بلدك في أن تكون المنقذ العالمي والفائزة بهذا التحدي!

اضغط أدناه لبدء اللعبة

 

يمكنك أيضًا تنزيل اللعبة على هاتفك أو الحاسب اللوحي

يحتاج الطلاب البيطرين والممارسين بالمختبرات وجميع المهتمين بصحة الحيوان إلى توحيد جهودهم لضمان بقاء العالم خاليًا من المرض.

 

 

سيناريو اللعبة

 

إدارة مادة محتوية على فيروس الطاعون البقري (RVCM) والتخلص منها في مختبر

 

يظل هناك سؤالاً واحدًا بلا إجابة: كيف لمرض كان يعتقد أنه قد تم استئصاله أن يعاود الظهور فجأة من جديد؟

سوف تنضم إلى مختبر جديد، ولكن لا أحد يعلم من أنت ولا ما هي نواياك الحقيقية. في الواقع، أنت هناك لمساعدة المختبرات على إدارة المواد المحتوية على فيروس الطاعون البقري (RVCM) والتخلص منها لتجنب تسرب الفيروس، وكذلك للعثور على مصدر تفشي المرض.

 

التعامل مع الحيوانات المريضة

 

يعتمد مستقبل الماشية عليك

إذا لعبت دور الطبيب البيطري، فسوف تنضم إلى فريق النخبة لاحتواء تفشي الطاعون البقري على نطاق عالمي. وللقيام بذلك، سيتوجب عليك تشخيص الحيوانات المريضة وفصل الحيوانات المصابة بفيروس الطاعون البقري.

 

 

الهدف من تحدي الطاعون البقري الخاص بالمنظمة العالمية لصحة الحيوان

 

في فبراير 2017، شرعت المنظمة العالمية لصحة الحيوان في إعداد حملة توعية جديدة عن الطاعون البقري. وتهدف حملة “لن نتراجع أبدًا” إلى مساعدة البلدان الأعضاء في المنظمة العالمية لصحة الحيوان والبالغ عددهم 182 بلدًا في الحفاظ على تاريخ المرض وتأثيره أحياءً في الذاكرة الجماعية.

وكجزء من هذه الحملة، فقد أعدت المنظمة العالمية لصحة الحيوان لعبة جادة تهدف إلى مساعدة العالم على أن يظل خاليًا من الطاعون البقري، من خلال ضمان أن تظل ذكرى هذا المرض حية في الأجيال القادمة من الأطباء البيطريين وفنيو المختبرات، على الرغم من أنه قم تم استئصاله، وبالأخص لأن المهتمين الرئيسيين بصحة الحيوان يدركون تمامًا الدور الذي لا يزال يتعين عليهم تأديته في مرحلة ما بعد الاستئصال هذه.

 

 

كيفية اللعب

 

ستحل محل طبيب بيطري وفني مختبر.

بصفتك طبيبًا بيطريًا، سيتوجب عليك اكتشاف الحيوانات المصابة بفيروس الطاعون البقري من بين الحيوانات التي تعاني أمراضًا مختلفة، وذلك على نطاق عالمي.

وسيتعين عليك اختيار إحدى الحالات على خريطة العالم ثم إجراء تشخيصات تفريقية اعتمادًا على العلامات السريرية، والاختبارات. وبمجرد الانتهاء من الفحص، ستقوم بتشخيص مبدئي والذي سيتم التحقق من صحته. وإذا كان خاطئًا، فسيتعين عليك إجراء فحص إضافي للعثور على التشخيص الصحيح.

بصفتك فني مختبر، ستنضم إلى مختبرات حول العالم لمساعدتهم في إدارة المواد المحتوية على فيروس الطاعون البقري (RVCM) والتخلص منها في أثناء محاولة الكشف عن الحقيقة المتعلقة بمصدر تفشي الطاعون البقري.

 

 

اضغط أدناه لبدء اللعبة